24/10/2007

إستجوابين



يعني غباء وتشلخ وخبث وبدليات

هذا انتاج جريدة الحرامية الدائم وما راح يوقف

بس لحظة خنشوف شسالفة الاستجوابين

أنا هنا في غربتي صمتي غريب ..أنا هنا عن ناظري إيدي تغيب

هذي تكملة المقطع بأغنية رويشد

بورمية والطبطبائي كل واحد متسابق مع الثاني عشان يقدم استجواب

على فكره انا ما شفت نائب يحب الكاميرا مثل بورمية

لاحظوا لما يتكلم بأي جلسة شكثر يخز الشاشة وطبعا مو عشان الوقت لان بين كلمة وكلمه يخز الشاشة بشوف قاعده تصوره ولا تصور غيره

ومادري ليش كلما أشوفه أذكر محظوظة بالمستشفى لما تقول يسقط عمي وتسقط مرته



المهم

الشباب اللطاف الطبطبائي وبورمية رايحين ركض حق المجلس من الصبح عشان كل واحد يقدم استجوابه قبل الثاني

وبيت القرين ومواكبة للحدث قامت بهذا اللقاء الإفتراضي القصير مع النائبين المحترمين

ليش قدمتوا استجوابين بيوم واحد وكل واحد فيكم يبي يقدمه قبل؟

بورميه: لأن أبي إستجوابي ياخذ الأولوية بالطرح بالمجلس وأنا سبقته

الطبطبائي: لأن أبي إستجوابي ياخذ الأولوية بالمجلس بس إهوا سبقني

إنزين ليش تبون الاولوية بالطرح بالمجلس؟

الطبطبائي: لأني أعتقد إن القضايا اللي فيه حساسه وخطيره وما ينسكت عنها بس إهوا سبقني

بورميه: لأني أعتقد إن القضايا اللي فيه حساسه وخطيره وما ينسكت عنها وأنا سبقته

طيب دام القضايا اللي بإستجوابكم خطيرة وما ينسكت عنها ليش ما قدمتوه بشهر 7 و 8 و 9 ؟

الطبطبائي: بورمية دامك سبقتني جاوب

بورميه: بس انت سابقني بالعمر جاوب

وأنا ليما الحين أنطر منهم إجابة

الله يعيننا عليكم

المهم الوطن أمس كاتبين مانشيت

استجوابان قدما في يوم واحد لأول مرة في تاريخ المجلس

وهم بأول سطر من الموضوع

لأول مرة في تاريخ مجلس الأمة، استجوابان لوزيرين مختلفين قدماً في يوم واحد

ظاهرة تقديم استجوابين او اكثر ليست جديدة على البرلمان الكويتي بل شهد مجلس 1985 وبالتحديد 3 يوليو من عام 1986 تقديم ثلاثة استجوابات دفعة واحدة

هذي بالقبس أمس

المصيبة إن اللي كاتبين الموضوع بالوطن خمس أشخاص

ولا واحد فيهم كلف نفسه يدور شوي قبل لا ينزل الخبر

ما ينشره عليكم تكتبون بالوطن

شكرا يا باشا

يكيكي اليوم

ن30 أو 40 من مترفي ضاحية عبدالله السالم والنزهة والخالدية
يريدون ان يتكلموا باسم مليون من الشعب الكويتي

مسلّم مو بهالمناطق ولا علي الراشد ولا احمد المليفي ولا وليد الجري قبلهم ماني مكمله بعد

بس عشان ابين لك انك مادري ليش محتر

الا ما قلت لي اللي يسكنون بالبدع من المترفين ودماء زرقاء ولا الطبقة الكادحة؟

قول عشان نعرف

نختم ويا بلبل مالي خلق اطول زيادة

أو زرقاء اليمامة مثل ما شفت بمقالته

الحل لهذه المعضلة فهو موجود فقط بين يدي حضرة صاحب السمو امير البلاد، فهو ولي الامر وهو حامل مسؤولية هذا الوطن، علما باجماع الآراء ان استمرار الوضع الحالي هو قتل وتدمير للكويت، وان اللجوء للحل الدستوري لن يقدم ولن يؤخر، فنفس الوجوه ستعود حتى في الدوائر الخمس، وان لم تعد فمن سيحل محلها سيمارس نفس الممارسات المضرة القائمة لانها مع الوقت اصبحت جزءا من المفردات الحياتية للعمل البرلماني.ان حل مجلس الامة حلا غير دستوري مؤقتا بحيث يشمل الدعوة لانتخابات قادمة بعد سنتين او ثلاث سنوات، يستغلها الحكم في اعادة ترتيب صفوفه، وتستغلها الحكومة في تطهير جهازها من جراثيم بعض النواب وبكتريا القوانين المخالفة للدستور

انت ما تقول لي على اي اساس حكمت ان هذا الحل

وثانيا تعال تبي حل غير دستوري عشان يتم تطهير بكتريا القوانين المخالفة للدستور

يعني نوقف الدستور عشان نوقف القوانين المخالفة له

مو الحل الغير دستوري مخالف للدستور يا طبل

بس شقول طبل ما ينشره عليك

والقرار الذي يتخذه سمو الأمير هو القرار الذي سيقبل به الشارع الكويتي.. ما عدا الراديكاليين وتكتلهم وأربعة خمسة كتاب من ربعهم

شنو هذي بعد؟؟

يعني جذيه كلامك بيتصدق يا شين الحلايا

والله قلادة مبارك طيرت مخك يا مسكين

بس لا انت ولا الف من امثالك يتكلمون باسم الكويت والشعب الكويتي

بالصفحة الفنية يعلنون عن برنامج على تلفزيونهم اسمه

فوضة ولا موضة

بس عشان نعلمهم شي قبل لا ينبث ونفتشل

فوضى تنكتب جذيه

فشلتونا

باي ولي حديث عند العودة من السفر

24 comments:

Bad-Ran said...

الطبل ما يتكلم مني والطريج ..

الله يستر

ديرة بطيخ said...

http://jabaar.blogspot.com/

ظحك :)

حمودي said...

الوظع مايسر

Anonymous said...

لازم النواب يحاسبون نبيل الفضل على دعوته للحل الغير دستوري بشكل رسمي و علني.

لو مو النواب على الاقل المحامين .. يحاولون يطبقون قانون تجريم الدعوه للحل الغير دستوري على صماخه (ادري ان القانون ما قروه لكن خل يبدون بالاخ)


تحياتي
أحمد عقاب

زهرة الرمان said...

.. فوضه !

:)

شكلج بعد بتعلمينهم الكتابة .. :)

الله يعينج على هالأمية بالسياسة والكتابة بعد ! حاله حالته !

حلم جميل بوطن أفضل said...

فعلاً أول مره يتم تقديم إستجوابين في نفس اليوم. في سنة 1986 تم تقديم إستجوابات متلاحقة حتى أنه عند حل المجلس كانت هناك 3 إستجوابات مطروحة لكنها لم تقدم في نفس اليوم

لذا ما قالته صحيفة الوثن هو أمر صحيح

حلم جميل بوطن أفضل said...

الأمر الآخر أرجو مراجعة ما كتبه بلبل الطبل اليوم و دعوته للحل غير الدستوري و ما كتبه بعد بيان القوى السياسية حيث إستنكر ذلك لأن لا أحد يدعو لذلك و هي فقط مجرد خيالات يروجها أحمد السعدون

قمة التناقض
!!

و الأدهي أن لا حياء في ذلك رغم إن كل شئ منشور و مؤرشف

kila ma6goog said...

الوطن جريدة يقولون

أو نحن نقول

bo9ali7 said...

قلبك صخر جلمود ما حن علييا
.
.
لسان حال خليفو وهو يقرا مدونتج

rwatan said...

يـاحـيـه أم راسـيـن طـبـي بـجـدرهـم
سـمـي لـي الفاسدين و ريحينا منهم

حزتها بنقول هلا

والله مســ خره في مســ خره

فتى الجبل said...

الله يستر
من اللي ناوينه حق الديرة

حمد said...

بلبل لو يصيح لي يوم القيامة حل غير دستوري ماكو

بالزوء بالعند ماكو

Q8i_Blogger said...

صج طبل
بالله هذا كلام ينقال؟
الله يعينا على هل اشكال

عاجل said...

الفئران قادمة
احموا الناس من الطاعون

حنطفيس said...

آنا مايحرني بالأستجوابات الا هالسكرتارية الصلب اللي يلحقون نائبهم وهو رايح يقدم الاستجواب ويترززون بالصوره يمه جنهم اهم اللي كاتبين بنوده

KuwaitVoice said...

أحمد عقاب

خوش حرية رأي اللي بتحاسبون فيها كل من يطالب بحل مجلس الأمة حل غير دستوري ..

تجريم عاد مره وحدة ؟ تبون الحكم شنو إعدام ولا مؤبد ؟


الحل الغير دستوري هو المنقذ الوحيد للوضع المزري الذي نعيشه يوميا بسبب هذه الديموقراطية ..

b7r said...

العزيزة بيت القرين

حتى فؤاد الهاشم اليوم يقول في اخر مقاله عن يكيكي انه حمار ومعلوماته غير صحيحة
بخصوص المستشار بن سلمان

يبيله غسله شراع الغبي يكيكي

Anonymous said...

Kuwaitvoice

صح كلامك و احيي فيك دفاعك عن الحرية

بس في مقالة قريتها للجاسم غيرت نظرتي للهالموضوع
-----------------
الحين مو حل مجلس الامه حل غير دستوري يعتبر تعطيل لبعض مواد للدستور؟

ماتعتبر هالشي جريمه؟

زين واللي يحرض على الجريمه؟
--------------


وتحياتي لك
احمد عقاب

KuwaitVoice said...

قبل لا الجاسم يقول

الحين مو حل مجلس الامه حل غير دستوري يعتبر تعطيل لبعض مواد للدستور؟


أنا أقوله

كم مادة بالدستور الآن تطبق على عشان انعطلها ؟
كم عضو بمجلس الأمة يفهم ماهي الديموقراطية وما معنى حرية الرأي والحرية الشخصية وحرية الإعتقاد ؟

كم عضو بمجلس الأمة يكترث لما يوجد بداخل هذا الدستور المسكين ؟


لا توجد جريمة بحق الكويت أكبر من جريمة مجلس الأمة الذي وقع بأيدي طالبان الكويت وبعض مواطنيها الذين لا يستحقون ممارسة الديموقراطية ..


إن كان تعطيل الدستور برأيكم جريمة (وانا لا أرى ذلك) .. فأنا أفتخر بأن أكون أول وأكبر المحرضين على إرتكاب هذه الجريمة التي ستنتشل الكويت من الوحش الطائفي القبلي المتأسلم المسمسى بمجلس الأمة ..

KuwaitVoice said...

المسمسى = المسمى

كـــويــــتـــي said...

الوطن تلوع الجبد وتلفزيونها يرفع الضغط
حاطين ميانيين في برنامج عاقلهم الصيرفي
شنو تتوقعون من هالمحطه
والله يستر يقولون بيخلونها مجموعة محطات فضائيه
عادي كل هذا من فلوس الكويت اللي سرقوها
وكل واحد يكتب في هالجريده
او يطلع على شاشة تلفزيونهم
فهو انزان غير نظيف

بو ناصر said...

لا يوجد في القانون ما يسمى" حل غير دستوري
"
اذن هو ليس من حق احد في الكويت ان يحل المجلس حل غير دستوري او يعلق الدستور

ما يسمى "حل غير دستوري" هي عبارة مبتكرة منمّقة لكلمة انقلاب

سمو الامير رد على هذا الموضوع بوضوح تام
"
لا حل غير دستوري
"

مهما تمنّت قوى الفساد...الانقلاب غير وارد

الدفع الذي يقوده احمد الفهد و علي الخليفة باتجاه الانقلاب -سواء من خلال جرايدهم او من خلال نوابهم- لا يستهان به، بس غلطانين اذا اعتقدوا ان احد سيسلّم الكويت لهم و لعصابتهم على طبق من ذهب

مرة ثانية، سمو الامير رد عليهم..و لن ينالوا ما يتمنوه

اما الحل (الدستوري) الذي هو حق للامير و له وحده، وارد جدا...٠

حمد said...

Dana, I get a weird message asking for my username and password when I enter your comments page!! It's from a user at Jaberna.com!!!

Neo's blog is the same!

Please contact Blogger.com immediately! some thing's not right! And it seems to me it's someone's stupid attempt to get your readers' account info.

هذا اللي قدروا عليه لووول

غباء مُستحكَم

انا خبري اللي يبي يعرفني، يدز لي ايميل و يعرفني بنفسه و اعرفه بنفسي و ياما كسبت اجمل صداقات عن طريق البلوغز

غباء مُستحكَم

بس الظاهر هم شفافيش يعملون بالخفاء و الظلام و يظنون الكل مثلهم..صج الكل يرى الناس بعين طبعة لووول

الحمد لله و الشكر

Anonymous said...

me too